محطات العالم

السياحة في جزر المالديف؛ الاستجمام كما لم تعرفه من قبل

السياحة في جزر المالديف هي أحد أكثر الأحلام التي يسعى إليها عشاق السفر والاستجمام. كما أنها وجهة مثالية لعشاق المغامرة والاستكشاف. ويقصدها سنوياً ما بتجاوز 8 ملايين سائح، وتحتل السياحة في جزر المالديف مركزاً متقدماً كأحد أكثر الوجهات السياحية مقصداً حول العالم، لما تحتويه هذه الجزر من منتجعات سياحية مميزة توفر أقصى درجات المتعة والاستجمام.

نتعرف في هذا المقال على هذه الدولة السياحية الرائعة وعلى مختلف الاماكن والأنشطة التي بإمكانك الاستمتاع بها خلال رحلة السياحة في جزر المالديف.

أين تقع جزر المالديف؟

في البداية وقبل التعرف على الأنشطة والاماكن السياحية في جزر المالديف، سنأخذك في رحلة سريعة للتعرف أين تقع جزر المالديف.

جزر المالديف هي دولة مسلمة تقع في قارة آسيا في المحيط الهندي. تتألف من أرخبيل من الجزر التي يتجاوز عددها 1190 جزيرة، 185 جزيرة منها مأهولة وتنتشر فيها الكثير من المنتجعات السياحية و الصحية.

السياحة في جزر المالديف

ترتكز السياحة في جزر المالديف على المنتجعات السياحية المنتشرة على مختلف شواطئ الجزر. وتتميز شواطئها بزرقة مياهها ونقائها ورمالها الذهبية الناعمة. ونظراً لعدد الجزر الكبير التي  تؤلف أرخبيل جزر المالديف تتوفر العديد من الأنشطة المميزة نتيجة انخفاض عمق هذه الشواطئ بين الجزر.. ومن أبرز هذه الأنشطة الغوص واستكشاف الكثير من المخلوقات البحرية التي تتخذ من الصخور مسكناً لها. 

لا تقتصر السياحة في جزر المالديف على الاستجمام والترفيه في المنتجعات السياحية والأنشطة الشاطئية فحسب، إنما يتوفر العديد من الاماكن السياحية الرائعة التي بإمكانك زارتها.

وفيما يلي نستعرض مختلف الأنشطة والاماكن السياحية التي بإمكاتنك زيارتها في جزر المالديف.

الاماكن السياحية في جزر المالديف

مسجد هوروكو ميسكي أو جامع الجمعة الكبير

أقدم المساجد في جزر المالديف ويعود تاريخ بنائه إلى عام 1656م. ويضم الكثير من المآذن والقبب المذهبة، كما تتميز جدرانه الضخمة بنقوشها وزخرفتها الإسلامية العريقة. وبإمكانك التقاط الصور التذكارية أمامه وأداء الصلاة فيه.

المتحف الوطني

من الأماكن المميزة التي يمكن الاستمتاع بزيارتها والتعرف على مختلف آثار المالديف ولمختلف الحضارات التي سكنت المنطقة، بدءاً من العصر الملكي للسلالة البوذية وانتهاءً بآثار الحضارة الإسلامية التي انتشرت مع بدايات القرن الثاني عشر لتصبح الدين الرسمي والوحيد للبلاد.

جزيرة أليماثا و شاطئ نالاغورايدو 

من أكثر الجزر تميزاً في المالديف، وتقع شرقي الجزر تماماً. وتشتهر بتقديمها العديد من المرافق الشاطئية المتكاملة، والتي توفر من خلالها فرصة ممارسة رياضة الغوص في الأعماق واستكشاف أسرار المحيط ومخلوقاته الرائعة. وبإمكان الجميع المشاركة في أنشطة الغوص هذه سواءً كانوا من المحترفين أو مبتدئين.

شاطئ نالاغورايدو أحد أكثر الشواطئ مقصداً في المالديف نظراً لنقاء المياه فيه ورماله البيضاء الرائعة. بالإضافة إلى وجود مرافق متكاملة على طول الشاطئ. لذلك يعتبر من أكثر الشواطئ التي يقصدها السياح حيث يوفر لهم إمكانية السباحة الهادئة في مياهه النقية والمنعشة.

و لديك الكثير من الخيارات فيما يتعلق بالشواطئ وأنشطة السباحة والبحر، كما يتوفر الكثير من المنتجعات المميزة والتي توفر لك أكبر قدر من المتعة والترفيه والراحة خلال رحلتك للسياحة في جزر المالديف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى